أخبار عاجلة
الرئيسية / القمرة / فنجان قهوة مع فوتوغراف يقدمها الشاعر المغربي الحسن الكامح مع الفنان الفوتوغرافي السعودي سياف محمد دشن

فنجان قهوة مع فوتوغراف يقدمها الشاعر المغربي الحسن الكامح مع الفنان الفوتوغرافي السعودي سياف محمد دشن

سؤال يطرح نفسه: ما علاقة الفوتوغرافي بالفوتوغرافيا…؟ هل مجرد هواية فقط، تدخل في نطاق علاقة فنان فوتوغرافي مع آلة فوتوغرافية…؟ أم أكثر من ذلك، علاقة عشق وهوس وتكوين مستمر وانفعال ورباط وثيق..؟  وكيف يرى الفوتوغرافي الفوتوغرافيا في زمن صارت الصورة الفوتوغرافية أكثر انتشارا وأكثر استعمالا…؟؟

من خلال حوارات فوتوغرافية سنحاول تقريب عالم الفوتوغرافي من خلال خمسة محاور بسيطة جدا لنكتشف أسراره وخباياه لعشقه للفوتوغرافيا.

نستضيف اليوم في الحلقة الرابعة والخمسين من الجزء الثاني حوارات فوتوغرافية، الفنان الفوتوغرافي السعودي سياف محمد دشن: فنان بدأ التصوير في سنٍ مبكرة، على شكل توثيق للحياة اليومية سواءً فوتوغرافيا أو فيديو، اهتم بتصوير الطبيعة  التي كان ينجذب إليها أكثر، لا تدخلا في خصوصيات الغير بل تحد حقيقي لأي مصور لِما تحمله من مشاق البحث عن تلك اللحظة التي نادراً ما تتكرر،

فاعل جمعوي وطموح.

  • ورقة عن الفنان الفوتوغرافي سياف محمد دشن:
  • مصور سعودي هاويٍ يميل لتصوير الطبيعة
  • من مواليد محافظة بيشة بعسير
  • مؤسس نادي بيشة الفوتوغرافي
  • دخل عالم التصوير في عمر الخامسة عشر

 البداية الأولى مع آلة التصوير أو مع الفوتوغرافيا (أول آلة تصوير وأول صورة)

أظن أن ما جدبني للصورة هو شيء من السحر و الكثير من الاندهاش والانبهار. في بداية التسعينات بالضبط 1990 كان عمري ست سنوات في هذا العمر بدأت أدرك ما حولي بدقة تامة و خصوصا تلك الآلة السحرية التي يخفيها والدي ويكثر من الاعتناء بها لقيمتها أنداك ولقدرتها على استنساخ صورة أبدية للحظة صعب أن تتكرر، وسرعان ما تتحول لذكريات تفرحنا أو تبكينا كلما أخرجنا ألبومات الصور فبمجرد النظر لكل صورة فإنك تبحر في الخيال وتجد نفسك داخل الصورة و كل ما وقع لحظتها… بدأت أطلب من والدي أن يسمح لي بالتقاط الصور بدلا عنه بعض المرات حتى بلغت التاسعة من عمري، في عطلة صيفية كنت سأذهب للمخيم و لن أنسى تلك اللحظة التي سأستعير فيها ألة أبي الفوتوغرافية وكيف أحسست و هي ملك لي لبضع أيام… فقد كان يؤكد و يوصي على عدم فتح باب الآلة و إلا سيفسد الضوء الفيلم و ستتلف الصور. كنت أعاملها بلطف شديد وكان بداخلها فيلم 36 صورة يجب تقسيمها على أيام واختيار الصور  وموضوعها بدقة فائقة. بعيدا عن صور المجموعة كنت أحاول أن أصور جنبات المخيم الغابة و الجبل… من هنا بدأت أول كبسات زر لاقط الصور وتطورت بعد سنوات بالضبط 2004 وأول استعمال للكاميرا الرقمية كانت كاستراحة محارب؛ وأخيرا ستصور لمرات و مرات دون الحاجة لتغيير الفيلم و معالجته كانت حقا لحظة فارقة بين ماضي ومستقبل التصوير وقد عشت هاته اللحظة بتفاصيلها. سنة 2007 سأمتلك اول reflex canon 450 d مستوى أخر إحساس أخر إمكانيات جديدة لصور أحسن و أدق توالت السنوات وتعاقبت الكاميرات من مديل إلى آخر الآن أمتلك fujifilm XT2 كاميرا تجمع الماضي بالحاضر و من أجمل ما استعملت.

ورغم كل هذا فلا أستطيع أن أصنف نفسي هل هاويا أم محترفا، لذا سأترك الحكم للجمهور بعد تقييم أعمالي الفوتوغرافية.

أما مجال دراستي وعملي فهو سياحي و ليست له علاقة مباشرة بالفوتوغرافيا عدا التعارف و تبادل الأفكار مع بعض السياح المصورين، والقاسم المشترك هي الكاميرا التي يحملونها على كتفهم كانت مستفزة وسببا لبدأ حوارات تنتهي بصداقة غالبا…

عندما كانت تلك الآلة ( آلة التصوير)تجتذبني عندما أشاهدها مع أحد .وقد اقتنيت أول كاميرا من نوع YASHICA فلمية ولازلت احتفظ بها وكانت لتوثيق يومياتي والمناسبات العائلية واول صورة كانت لي شخصياً لان الكاميرا كانت تحمل مؤقت ذاتي وقمت بتصوير نفسي فيها ثم مع تطور التصوير والتحول للرقمي كانت اول كاميرا احترافية اقتنيها عام 2013 من نوع Nikon ثم كانت بداياتي الحقيقية عام 2016

وهي هواية في الدرجة الأولى ومهنة أحصل على دخل إضافي منها .

  • كيف تري الفوتوغرافيا؟

التصوير فن من الفنون البصرية التي عن طريقها ينقل لنا جمال ما حولنا من بديع صنع الخالق سبحانه في الطبيعة ومن حياة الناس ومن حفظ للموروث والعادات والتقاليد فإن شئت ان تقول عنه أرشيف فهو أرشيف

  • ما هي طموحاتك وأمنياتك الفوتوغرافية؟

أطمح لزيارة أماكن لم اشاهد لها صور من قبل لاستكشفها واصورها لتبقى شاهدة على عظمة الله سبحانه ولأنقل للعالم ما أشاهده وخاصة رمال الربع الخالي (الربع الخالي) وكثبانه الشاهقة فأرضنا في المملكة العربية السعودية كبيرة وتزخر بالعديد من الأماكن التي تحتاج لإبرازها ونقلها للعالم لتعرفهم بها .

Photo de profil de sayafdashen

  • مؤخرا بدت ظاهرة معالجة الصور بالفوطوشوب أو غيره من برامج معالجة الصور، ما رأيك؟

أرى أن هذا فن بحد ذاته والذي لا يجيده الكثير، وهذا الفن كل يوم نرى فيه تطور وتحسن من التقنيات التي تساعد على معالجة التشوهات الناتجة عن الكاميرا او تصحيح للإضاءة المنخفضة ، والأن اصبح هناك محور في المسابقات العالمية تحت مسمى Fine Art وهذا يدل على ان هذا الفن فرض نفسه في الساحة وانا شخصياً اعتبره من مكملات الصورة الفوتوغرافية.

عن atachekili

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *